الرئيسية » أخبار وطنية ودولية



منصور علي الكيالي والفهم السقيم لموضوع الشفاعة في القرآن

 

التحامل على السنة في طرح منصور علي الكيالي واضح فيه ضربها والتشكيك فيها ولكن صاحب العقل يدرك يقينا أن السنة وحي من الله كالقرآن تماما إلا أنها وحي بالمعنى واللفظ من عند رسول الله صلى الله عليه وسلم، ولذلك حين يرد في السنة الشفاعة فمعناها أنها لا تكون إلا بإذن الله، وقد أذن الله للشهيد مثلا أن يشفع بشرط إيمان المشفع له كما أذن لغيره، فلماذا هذا التحامل على السنة علما بأن الموضوع لا يحتاج إلى مثل هذا التفصيل ولا يحتاج إلى هذا التشكيك ، الأمر بسيط فالله تعالى يأذن لمن يشاء بما يشاء والسنة حين يرد فيها أن الشهيد يشفع فقد شمله إذن الله، فهل نحن أمام شرح الماء بالماء؟ هل نحن أمام محاولة صلد الماء بالضرب ليصلد وما هو بصالد؟

 

 التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع


  المشاركة السابقة : المشاركة التالية

إضافة تعليق سريع
كاتب المشاركة :
الموضوع :
النص : *
 
TO  cool  dry 
عربي  mad  ohmy 
huh  sad  smile 
wub 

طول النص يجب ان يكون
أقل من : 30000 حرف
إختبار الطول
تبقى لك :



 

   ابحث في الموقع


 

   اصدارات الجيرة


 

   مرئيات

لماذا لا تتزوج المرأة بأكثر من رجل واحد في وقت واحد؟
وطنان لليهود ولا وطن للفلسطينيين ـــ دولتان لليهود ولا دولة للفلسطينيين
كيفية الإحسان إلى الوالدين من توجيه القرآن

 

   تسجيل الدخول


المستخدم
كلمة المرور

إرسال البيانات؟
تفعيل الاشتراك

 
 

الأولى . أخبار متنوعة . قسم خاص بالأدب المَمْدَري . القسم الإسباني . الكتابات الاستشرافية في السياسة والفكر والأدب . ثقافة وفنون
كتب وإصدارات . تحاليل سياسية . تعاليق سياسية . بريد القراء . سجل الزوار . من نحن . اتصل بنا

المواضيع والتعليقات المنشورة لا تمثل بالضرورة رأي الموقع، و إنما تمثل وجهة نظر كاتبيها. ولن يتحمل الموقع أي تبعة قانونية أو أخلاقية جرّاء نشرها.

جميع الحقوق محفوظة © 2009 - 2010 طنجة الجزيرة

تصميم وتطوير شبكة طنجة

ArAb PoRtAl